أين تعيش أفقر العائلات في المملكة المتحدة

أين تعيش أفقر العائلات في المملكة المتحدة

على الرغم من كونها موطناً لبعض أفقر العائلات في المملكة المتحدة، فقد ارتفعت أسعار المنازل في Brent إلى 6.5 مليون جنيه إسترليني

متابعة: ماريا نصور

أسعار المنازل في لندن تخرج عن نطاق السيطرة، ويمكن رؤية أحد الأمثلة الرئيسية على ذلك في Brent.

يبدو أن الوباء لم يؤثر على ارتفاع أسعار العقارات في البلدة، ولا يزال السكان المحليون يجدون أنفسهم مجبورين للخروج من المنطقة. حيث تبلغ متوسط أسعار المنازل في Brent حوالي 527،490 جنيه استرليني، وفقاً لـ Zoopla.

على الرغم من المنطقة موطن لبعض أفقر العائلات في البلاد

تبلغ قيمة عقار Cricklewood المكون من خمس غرف نوم 6.5 مليون جنيه إسترليني.

تقدر شركة البرمجيات Payscale متوسط ​​الراتب في Brent بحوالي 25000 جنيه إسترليني سنوياً. مما يسمح  بقرض عقاري يبلغ حوالي 100000 جنيه إسترليني لشراء منزل. وهو ما لا يكفي للوصول إلى أسعار العقارات في المنطقة.

في عام 2019 قبل الوباء، كان متوسط ​​سعر المنزل في المنطقة 464.522 جنيه إسترليني، وفقاً لـ One77 Mortgages.

حيث في ذلك الوقت، قدرت شركة سمسرة الرهن العقاري أن على ​​المشتري أن يدفع 22.6 شهراً من راتبه لمجرد أن يتمكن من دفع ثمن الوديعة. والتي كانت عادةً تكلّف 46000 جنيه إسترليني.

وكان متوسط ​​الراتب الصافي لسكان المنطقة 2059 جنيه إسترليني. حيث يعتبرون من أفقر العائلات.

ووضع تقرير نشرته هاليفاكس Brent على قائمة أكثر المناطق التي لا يمكن تحمل تكاليفها في لندن. بعد أن وجد أن متوسط ​​سعر المنزل كان أعلى 11.9 مرة من متوسط ​​الدخل.

حاولت الحكومة القيام ببعض الإجراءات لمساعدة المشترين مثل مخطط المنازل الأولى، لكن لا تزال التكاليف صعبة السداد بالنسبة لسكان المنطقة، والذين يعتبرون من أفقر العائلات.

وجدت Mojo Mortgages أن مالكي المنازل يدفعون حوالي 32.71 في المائة من دخلهم لسداد أقساط الرهن العقاري.

لكن القاعدة العامة الجيدة هي تخصيص ما لا يزيد عن 35 في المائة من إجمالي دخلك لسداد أقساط الرهن العقاري الشهرية، بحسب خبراء التمويل

أي في حال صرفك أكثر من ذلك ستكون فقراً في منزل. حيث تمتلك منزلاً، لكنك تفتقر إلى الأموال للقيام بأشياء مهمة أخرى ولا تستطيع إدخار المال.

لقد خرجت تكلفة الإسكان في Brent وعبر لندن عن السيطرة. والعديد من المقيمين والذين يعتبرون من أفقر العائلات يتم إجبارهم على الانتقال إلى مكان آخر بسبب ذلك.

 

اقرأ المزيد: شركة Renterz لمؤسسها حامد هنداوي تسعى عبر أفكار مبتكرة لإحداث ثورة في سوق العقارات البريطاني