السفر في عيد الميلاد لن يكون ممتع بالنسبة للبريطانيين

السفر في عيد الميلاد لن يكون ممتع بالنسبة للبريطانيين

العشرات من خطط تحديث Network Rail من المقرر أن تتم في الوقت الذي يعود فيه الناس إلى منازلهم لإمضاء الوقت مع أحبائهم. ولذلك السفر في عيد الميلاد سيكون معقداً بالنسبة للعديد من البريطانيين.

متابعة: ماريا نصور

لم تتم إضافة معلومات التأخير بعد إلى الجداول الزمنية في شركة السكك الحديدية. ولكن ستؤدي أعمال التطوير خلال فترة عيد الميلاد إلى إغراق بعض رحلات السكك الحديدية في حالة من الفوضى مع توقع حدوث تأخيرات كبيرة.

وحذر الخبراء من أن الصيانة ستكون مزعجة لأكثر من تلك التي حدثت قبل الوباء.

قال Bruce Williamson المتحدث باسم ناشطي النقل Railfuture إنه من الأهمية أن يكون الركاب على دراية بالتأخيرات التي ستحصل خلال السفر في عيد الميلاد.

حيث قال لصحيفة The Sun: “يجب توضيح الصيانة إلى الركاب، كي يكونوا على دراية بتغييرات الجدول الزمني في وقت مبكر. ولكن على الركاب أن يتذكروا أن النتيجة النهائية ستكون خطوط سكك حديدية أفضل.”

كما قال Richard Freeston-Clough من TravelWatch: “لدى الناس رغبة ملحة في رؤية العائلة والسفر في عيد الميلاد بعد ما حدث العام الماضي. لكننا قلقون حقاً من وجود مشكلة في وصول الناس إلى مطار هيثرو.

“إن عدم ظهور أعمال التطوير في الجداول الزمنية يمثل مشكلة.”

كما أن مخاوف السيد Freeston-Clough في محلها لأن مطار هيثرو، أكثر المطارات ازدحاماً في المملكة المتحدة، من المقرر أن ينقطع عن مترو أنفاق لندن. حيث تخضع TfL لخدمات الصيانة لمدة تسعة أيام، مما سيؤثر على السفر الدولي.

أما محلياً، قد تتأثر الخدمات بين لندن والجنوب وجنوب غرب ويلز وغلاسكو أيضاً.

ستعلن Network Rail عن الجدو الزمني للسفر في عيد الميلاد في المستقبل القريب، وتحث الركاب على “التخطيط للمستقبل” حسبما ورد.

كما زعمت الهيئة أن “95 في المائة” من شبكتها لن تتأثر. ولكن خدمات السكك الحديدية الجنوبية، التي ستتوقف بين فيكتوريا وشرق كرويدون لمدة 10 أيام من يوم عيد الميلاد، من المتوقع أن تسبب الفوضى.

ستتأثر القطارات من لندن إلى ويلز أيضاً بسبب الصيانة في Swindon و Gloucester.

ستبدأ بعض خدمات لندن Waterloo إلى Portsmouth من Farnborough. كما ستحل الحافلات محل القطارات حول Warwick وStratford-upon-Avon اعتباراً من 27 ديسمبر.

حيث قال الرئيس التنفيذي لشركة Network Rail إنهم “عملوا مع مشغلي القطارات لتقليل التأثير على الركاب قدر الإمكان”. حتى يقللوا من مشاكل السفر عيد الميلاد.

 

اقرأ المزيد: Premier Inn يبدأ من 31 جنيه إسترليني في الليلة خلال عيد الميلاد