عائلة بريطانية تتخلى عن العصرية

عائلة بريطانية تعيش مستقلة عن كل شيء

عائلة بريطانية تتخلى عن العصرية 


بقلم: غنى حبنّكة. 
 
أسرة بريطانيّة من الريف الويلزي قرّرت التخلي عن الحياة العصرية لتحظى بحياةٍ جميلة وهادئة والأهم أنها حقيقيّة ! 
تتألف الأسرة من الطبيب البيطري Matthew Watkinson وزوجته Charis – طبيبة بيطريّة أيضاً – وطفليهما . 

  • كيف تخلت الاسرة البريطانية عن العصرية ؟

    وجد الزوجان أنهما بدلاً من الاعتماد على وظيفتهما التي تزوّدهما بـ 30 ألف جنيه إسترليني سنوياً لإعالة أنفسهما، يفضلا زراعة الفاكهة والخضروات الخاصة بهما، وتربية ما يصل إلى 140 دجاجة وإنتاج كل الكهرباء التي يحتاجونها.

فقد قاما بشراء ثلاثة أفدنة من الأراضي في Pembrokeshire مقابل 35 ألف جنيه إسترليني، وأنفقا أيضاً 25 ألف أخرى على بناء منزل .

كما صنعا أقفاصاً للدجاج، ومدافئ، وغاز يعمل (ببراز الخيل) من أجل طهي الطعام، وحتى حوض استحمام ساخن .

إنهما يتمتّعان بالاكتفاء الذاتي تماماً، حيث يقومان بتركيب الألواح الشمسية، وزراعة الفاكهة والخضروات الخاصة بهم، كما يجلبا خلايا النحل .

 يقول ماثيو :
ورغم كل هذا، لم نذهب إلى المنفى تماماً، فلا يزال لدينا  Netflix و Disney .

ولسنا منفصلين عن الحياة تماماً، لكننا الآن نعتمد على أنفسنا كلياً، كما يصرّ بأن مجرد توافر منتجات السوبر ماركت دون عناء لا يعني أنها أفضل. 

 وأضاف :

لقد أثبت لنا فيروس كورونا أننا غير بعيدين عن الذعر والهلع أبداً .

فجميعنا يعتمد على شخص آخر يقدم له كل شيء، إلى درجة أنه بمجرد توتر الأمور قليلاً كانت النتائج مخيفة. وعندما رأينا ذلك كنا سعداء للغاية بقرارنا ومجيئنا إلى هنا. 

قد اثبت ماثيو لنا أنه بإمكان أي عائلة بريطانية أن تتخلى عن العصرية.

أصبح أسلوب حياة ماثيو وكاريس هدف جديد يسعى له الكثير، فقد تسبّب وباء كوفيد بارتفاع كبير في عدد الأشخاص الذين يسعون لتعلّم كيفيّة الاستعداد لتحمل فكرة نهاية العالم، وتعلم كيفيّة عدم الاعتماد على الآخرين للبقاء على قيد الحياة، في الوقت الذي شهد به تجار سلع الحياة الأساسيّة ارتفاعاً في المبيعات بنسبة تصل إلى 5000%. 
 
قد لا يكون هذا نمطاً للحياة العصريّة التي يطمح الكثيرون لها لكن .. 

ما رأيك بنمط معيشة ماتيو ؟ وهل لديك الجرأة على اعتماده ؟