لبنانيون يستغلون فرصة توقف طائرتهم في برشلونة وطلبوا اللجوء في إسبانيا

اللجوء في إسبانيا

قالت السلطات الأمنية الإسبانية لوكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب) بأن 39 لبنانيًا كانوا على متن طائرة بين مصر وأميركا اللاتينية، استغلوا توقفهم في برشلونة مطالبين باللجوء في إسبانيا.. فماذا حدث. تابع المقال.

من فكرة السفر إلى طلب اللجوء في إسبانيا

قال مصدر مطلع في إقليم كتالونيا بأن طائرة مستأجرة من القاهرة إلى بوغوتا وكيتو، قد توقفت في برشلونة
الاثنين لافتاً أن معظم الركاب من حملة الجنسية اللبنانية، ورجح المصدر أنهم من أصل فلسطيني.
وأضاف أن مجموعة من الركاب رفضوا مواصلة طريقهم بعد توقف الطائرة لوقت قصير وقاموا بطلب اللجوء في إسبانيا”.

كما وذكر المصدر  أن الركاب الـ39 بدأوا على الفور بإجراءات طلب اللجوء، أثناء تواجدهم في منطقة بالمطار معنية
بتقديم الخدمات الأساسية.

ومن جهتها قالت صحيفة أ.ف.ب إن نزول هؤلاء الركاب من الطائرة في برشلونة لم يكن غريباً ،
وإن هذه الحادثة منفصلة عن الواقعة التي حدثت  في مطار بالما دي مايوركا مطلع الشهر الحالي. في حين رفضت وزارة الخارجية الإسبانية تزويد الطرف اللبناني بمعلومات عن طالبي اللجوء.

وذكرت أ.ف.ب الى انه في الخامس من شهر نوفمبر الحالي قامت شرطة بالما دي مايوركا  باعتقال 16 شخصا هربوا من طائرة هبطت بشكل إضطراري في مطار المدينة، ولا تزال تبحث عن 8 آخرين.

وقالت الشرطة آنذاك إنّ الطائرة طانت في الاجواء بين المغرب وتركيا وإضطرت للهبوط اضطراريا في بالما دي مايوركا، عقب ورود بلاغ عن  شعور مسافر مغربي بإعياء شديد.