إغلاق مدينة ديزني لاند في Shanghai بعد اكتشاف إصابة كوفيد فيها

إغلاق مدينة ديزني لاند في Shanghai بعد اكتشاف إصابة كوفيد فيه

تم إغلاق مدينة ديزني لاند في Shanghai  بعد العثور فيه على إصابة واحدة بكوفيد، ما أدى إلى إجراء اختبار كوفيد
لـ 34000 زائر كانوا في الموقع ومن ثم إجبارهم على عزل أنفسهم.

متابعة: غنى حبنكة.


أصيب بالصدمة العديد من الأشخاص الذين قرروا قضاء عيد الهالوين في مدينة الملاهي الشهيرة “ديزني لاند” عندما اكتشفوا بأنهم قد جاؤوا إلى وسط بؤرة تفشي لفيروس كورونا.

حيث تم تم إغلاق ديزني لاند وإيقاف استقبال العملاء خلال عرض للألعاب النارية، بعد اكتشاف حالة كوفيد واحدة فقط.

وقد ترتب على الإصابة الفردية وجوب اختبار جميع الأشخاص المتواجدين في موقع المتنزه والبالغ عددهم 34000 شخص.
حيث لم يُسمح لهم بالمغادرة، ولم يُسمح لأحد بالدخول، قبل أن يخضع جميع الضيوف لاختبار كوفيد.

في حين نشرت الشابة الصينية Qian، -إحدى الزائرات – على موقع Weibo تصف ما حدث قائلةً:

“بعد أن انتهينا من مشاهدة الألعاب النارية الأولى بسلام، بدأ السياح حولي يتحدثون عن الأمر، لم يصاب أحد من الحشود
بالذعر، وسرعان ما تم إيصالنا إلى طاولات خارجية حيث أقام العاملون الصحيون الذين يرتدون معدات الوقاية الشخصية
ما هو أشبه بمراكز اختبار كوفيد حقيقية. ثم استمر عرض الألعاب النارية الثاني في المساء كما هو مخطط له
بعد أن تم اختبار الضيوف بشكل جماعي”.

إغلاق مدينة ديزني لاند في Shanghai بعد اكتشاف إصابة كوفيد فيها

بينما نشر شخص آخر من الزوار على وسائل التواصل الاجتماعي، وقال مازحاً:

“في السابق لم أفكر مطلقاً في أن أطول طابور انتظار في ديزني لاند سيكون من أجل إجراء اختبار كوفيد”.

وبحسب المصادر، قامت ديزني لاند بعد ذلك في وقتٍ متأخرٍ من الليل بنقل الأشخاص إلى منازلهم في
ما يزيد عن 200 حافلة، على أن يقوموا بعزل أنفسهم ذاتياً لمدة يومين ويخضعوا خلالها للمزيد من الاختبارات.

يأتي هذا في الوقت الذي تتعامل فيه الصين مع تفشي متغير دلتا عبر 16 مقاطعة صينية، مع 54 حالة إصابة جديدة.