الأرصاد الجوية تصدر تحذيراً أصفر من هبوب عواصف رعدية بعد فيضانات لندن!

الأرصاد الجويّة تصدر تحذيراً أصفر من هبوب عواصف رعدية بعد فيضانات لندن!

أطلق مكتب الأرصاد الجوية تحذيراً أصفر من هبوب عواصف رعدية بعد أمطار أمس الغزيرة
التي تسبّبت بحدوث فوضى في أنحاء إنجلترا.

يشمل التحذير بعض أجزاء Sussex و Kent في الجنوب الشرقي، وهو سيبقى ساري المفعول
بين الساعة 10 صباحاً و 5 مساءً لهذا اليوم (الاثنين).

حيث أصدرت وكالة البيئة ستة تحذيرات من الفيضانات في جميع أنحاء جنوب شرق البلاد،
في حين أن هناك 19 تنبيه لفيضانات محتملة نشطة في جميع أنحاء إنجلترا وويلز.

وقد كشف خبراء الأرصاد هذا الصباح عن خطر احتماليّة حدوث فيضانات في بعض المناطق. فقالوا:
“هناك احتمال ضئيل بأن تغمر المياه بعض المنازل والشركات بسرعة،
أو أن تلحق الأضرار ببعض المباني بسبب مياه الفيضانات أو ربما الصواعق.”

كما أطلق مكتب الأرصاد الجوية تحذيرات من احتمالية اضطراب حركة المرور نتيجة سوء الأحوال الجوية.

إلا أن لندن، ورغم تعرضها لعواصف شديدة يوم أمس، ليست ضمن المناطق التي يغطيها التحذير الأخير لهذا اليوم.

حيث غمرت المياه المنازل والطرق ومحطات المترو بعد العواصف الرعدية التي اجتاحت جنوب إنجلترا يوم أمس الأحد،
حتى أن بعض السكان في شمال شرق لندن استخدموا الدلاء والمكانس والألواح الخشبية لإنشاء دفاعات مؤقتة لمنازلهم من الفيضانات، بينما تم نشر بعض مقاطع الفيديو التي صورت المياه المتدفقة من محطة مترو الأنفاق.

وقد كانت المنطقة الأكثر رطوبة والتي تساقطت فيها أكبر كمية من الأمطار في البلاد يوم أمس St James’s Park في لندن، حيث شهدت هطول 41.6 ملم من الأمطار.