الأمير هاري يشعل حرباً جديدة مع العائلة المالكة من خلال ادّعاء جديد له

الأمير هاري يشعل حرباً جديدة مع العائلة المالكة من خلال ادّعاء جديد له

يبدو أن الأمير هاري قد أشعل حرباً جديدة مع العائلة المالكة، فبحسب وسائل الإعلام البريطانية اّدعى دوق Sussex بأنه
من غير الآمن أن تعود أسرته إلى المملكة المتحدة، وذلك لأن الترتيبات الأمنية الخاصة بهم غير كافية.

متابعة: غنى حبنكة.


صرّح الأمير هاري بأن سبب إقامته خارج المملكة المتحدة في الواقع هو شعوره بعدم أمان عائلته، فعلى حد زعمه،
الترتيبات الأمنية الخاصة بعائلته غير كافية لضمان سلامتها وخصوصيتها.

فقد هاري و زوجته ميغان حماية الشرطة المخصصة لهما والممولة من قبل الحكومة بعد تخليهما عن أدوارهما الملكية
في عام 2020، حيث يمول الزوجان القاطنان في كاليفورنيا مع أطفالهما “آرتشي” و”ليلبيت” أمنهما الخاص هناك.

الأمير هاري يشعل حرباً جديدة مع العائلة المالكة من خلال ادّعاء جديد له

في حين كشف الأمير هاري بأنه اقترح أن يدفع مقابل توفير حماية الشرطة المخصصة له ولعائلته في بريطانيا،
إلا أنا وزارة الداخلية قد استبعدت ذلك ورفضته ، ما دفع هاري إلى تقديم طلب مقاضاة الحكومة بسبب هذا القرار.

الأمر الذي تسبب في إشعال حربه مع أسرته – العائلة المالكة – من جديد.

وعلى الرغم من أن دور “هاري” ضمن العائلة و مناصبه الملكية قد تغيرت ، إلا أن ملفه الشخصي كعضو في العائلة
المالكة لم يتغير. مما يعني عدم وجود تهديد له أو لأسرته.

الأمير هاري يشعل حرباً جديدة مع العائلة المالكة من خلال ادّعاء جديد له

لكن مع ذلك، قال ممثل قانوني عن الدوق:

“ورث الأمير هاري منذ ولادته خطراً أمنياً يلازمه مدى الحياة. فلا يزال هو السادس في ترتيب العرش، وقد خدم
جولتين من المهام القتالية في أفغانستان، وقد تعرضت عائلته في السنوات الأخير بالفعل لتهديدات موثقة جيداً
من المجرمين أو بعض المتطرفين”.

وأضاف:

” يمول الزوجان شخصياً فريقاً أمنياً خاصاً لحماية عائلتهما، إلا أن ذلك لا يغني عن الحاجة الملحة لحماية الشرطة
خلال تواجدهما في المملكة المتحدة. ففي غياب الإجراءات الأمنية الكافية، لن يتمكن الأمير وعائلته من العودة
إلى الديار”.

بينما أشارت المصادر الملكية إلى أن هذا الادعاء “يتعارض تماماً” مع اقتراح هاري على أفراد الأسرة بأنه سيحضر
حفل تأبين جده الراحل الأمير فيليب في كنيسة وستمنستر، المخطط لها في الربيع.

اقرأ أكثر: تطبيق حظر طيران فوق قلعة وندسور ضمن مراجعات أمنية لحماية الملكة