انتحار مراهق بعد وفاة مأساويّة لصديقه!

انتحار مراهق في ليفربول!
suicide

أقدم Callum Cunningham المراهق البالغ 17 عاماً على إنهاء حياته، تاركاً عائلته وأصدقائه في حالة من الدمار يُرثى لها.

تأتي وفاته بعد أيام قليلة فقط من وفاة أحد أصدقائه المقربين Clayton Bottomley البالغ أيضاً 17 عاماً مع والده ديفيد، 53 عاماً،
وذلك إثر حادثة سقوط مصعد في موقع بناء وفقاً لـ Leeds Live، حيث كان الأب وابنه يعملان في Unity Building وسط مدينة ليفربول في 19 مايو عندما انهار مصعد بناء خارجي أثناء استخدامه وأودى بحياة كلايتون بشكل مأساوي في المستشفى بعد أيام فقط من والده،
وقد بدأت حاليّاً إدارة الصحة والسلامة تحقيقها في الحادث.

قام Taylor Hardwick الصديق المقرّب لكالوم بإنشاء صفحة تجمع التبرعات لإحياء ذكرى صديقه.
وقد وصفه قائلاً: “”كانت الابتسامة لا تفارق وجهه وكان يجعل الآخرين يبتسمون دائماً”.

كما وجه تايلور رسالة يحثّ فيها الناس ولاسيما الرجال و الشُبّان على التحدث للآخرين علناً عن صحتهم العقلية،
فقال: “أريد أن اطلب من أن شخص لديه مشكلة ما أو يعاني من ألم نفسي،
أن يخبر الناس بذلك، لكي يعرف الآخرون بماذا يشعر كي يتمكّنوا من مساعدته والوقوف بجانبه”.

وأضاف: ” نحن كرجال نحمل على عاتقنا دوماً بأننا نريد أن نظهر بمظهر قوي وثابت،
لذا في الغالب لا نتحدث أبداً عن مشاعرنا، في حين يشعر معظمنا بضغطٍ كبير من جلد الذات وتأنيب الضمير في مثل هذه الحوادث وتراودنا أفكار بأننا ملامون وأنه كان بإمكاننا فعل المزيد”.

وفي هذا السياق:
إذا كنت تكافح وتحتاج إلى التحدث، فإن Samaritans يدير خط مساعدة مجاني ومفتوح على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، يمكنك الاتصال على الرقم 116123. أو بدلاً من ذلك، يمكنك إرسال بريد إلكتروني إلى [email protected] أو زيارة موقعهم للعثور على فرعهم المحلي القريب من موقعك.