بالفيديو: نجم أرسنال Gabriel يتصدّى لهجوم لصَّين حاولا سرقة سيارته في شمال لندن

بالفيديو: نجم أرسنال Gabriel يتصدّى لهجوم من قبل لصَّين حاولا سرقة سيارته

تعرّض نجم أرسنال البرازيلي Gabriel  لهجوم من قبل لصَّين كانا يحملان مضارب بيسبول، كمحاولة لسرقة سيارته المرسيدس من مرآب منزله في Barnet شمال لندن .


تتبّع اثنان من اللصوص Gabriel خلال عودته إلى المنزل بصحبة صديقه Rodrigo Tavares، ثم قاما بتهديده وإخراجه من السيارة ومطالبته بتسليم هاتفه ومفاتيح سيارته.

وقد تداولت وسائل التواصل الاجتماعي فيديو صادم يظهر فيه اللحظة التي اندفع فيها السارق الملثم، “عبد الرحيم موسى”، نحو النجم برازيلي بمضرب البيسبول الفضي.

إلا أن Gabriel سارع بضرب اللص في وجهه حتى بات يصارع للإمساك بقبعته وتغطية وجهه، قبل أن يلوذ بالفرار
بعيداً مع شريكه. حين نجح Gabriel  وصديقه بالانطلاق سريعاً وتجاوز اللص الثالث من العصابة، الذي كان في الخارج
للتأكد من إبقاء البوابة الإلكترونية للمرآب مفتوحة.

وبعد انتشار مقطع الفيديو، أشاد Mikel Arteta مدرب أرسنال بشجاعة مدافع النادي وقال:

“ليس بالأمر السهل أن تمرّ بمثل هذه التجارب عندما يكون لديك عائلة تخاف عليها، ومع ذلك أظهر Gabi الكثير
من القوة والشجاعة، وهو الآن على ما يرام إلا أنه قد أصيب بالصدمة بشكلٍ واضح.
في حين يسعى النادي حالياً إلى تقديم الدعم اللازم له كمحاولة لمساعدته في تجاوز الموقف”.

بينما تم الحكم على “موسى” الذي يبلغ 26 عاماً بالسجن لمدة خمس سنوات بعد أن نجحت الشرطة في التعرف
إلى هويته من خلال تحليل الحمض النووي الموجود على القبعة التي سقطت منه خلال المشاجرة.

وقد قال Martin Lewis، المدعي العام ، لمحكمة Harrow Crown:

“على الرغم من عدم وقوع أي إصابات، إلا أن Gabriel أصيب بصدمة كبيرة جرّاء الحادثة. ولحسن الحظ
أن هذه المرة، وقع الاختيار على ضحيّتين تتحلّيان بالقوة الكافية، والقدرة على تدبر أمرهم”.

كما توصّل القاضي Anupama Thompson إلى عدم وجود أي دليل على أن موسى والمتواطئين معه استهدفوا
غابرييل لكونه أحد نجوم الدوري الإنجليزي الممتاز، بل يبدو بأنهم تبعوه إلى منزله لمجرد أن علامات الثّراء تظهر عليه.