تقرير صحي: عادات بريطانيا الغذائية مضرّة للغاية!

تقرير صحي: عادات بريطانيا الغذائية مضرّة للغاية!

كشفت نتائج تقرير اليوم من تكليف الحكومة أنه يجب على سكان بريطانيا الإقلاع الفوري والتخلي عن عاداتهم
الغذائية وتغيير أنواع طعامهم وطريقة إنتاجه للغذاء، وذلك بسبب “الأضرار الجسيمة” التي تلحق بصحة الناس والبيئة.

كما حثّ التقرير على تناول وجبات تحتوي على مزيد من الخضار والفواكه وتقليل نسب الدهون والسكر والملح منها.

في محاولة لتقليل معدّلات السمنة المنتشرة على نطاق واسع وتخفيف الضغوط عن موظفي NHS،
يدعو التقرير المستقل الهيئة الوطنيّة للغذاء إلى التدخل بفرض ضريبة على تجاوز مستويات السكر والملح في الوجبات،
إلى جانب استخدام الإيرادات لتوسيع أصناف الوجبات المدرسية المجانية ودعم النظم الغذائية لسكان البلاد وللطبقات المحرومة أيضاً في بعض مناطق بريطانيا.

إفادة مسؤولي التقرير:

قال مؤلف التقرير Henry Dimbleby:
“الطريقة التي ننتج بها الطعام تؤدي إلى أضراراً بالغة بالبيئة وبأجسامنا،
وتلقي بضغوط هائلة على أفراد خدمة الصحة الوطنية (NHS)،
أضف إلى ذلك ما تسببه من تدمير للبيئة وتهديد للأمن الغذائي في بريطانيا”.

وأضاف:

“لقد كانت جائحة كورونا اختباراً مؤلماً للواقع، فقد فتح أعيننا على معدلات السمنة المرتفعة في البلاد
والتي باتت تشكل عاملاً رئيسياً في نسب الوفيات العالية بشكل مأساوي في المملكة المتحدة،
لذا يجب علينا الآن التعاون واغتنام الفرصة لبناء نظام غذائي أفضل لأطفالنا وأحفادنا من بعدنا”.

فبحسب نتائج التقرير، تساهم النظم الغذائية السيئة في وفاة حوالي 64 ألف شخص سنوياً في إنجلترا وحدها
وتكلف اقتصاد البلاد حوالي 74 مليار جنيه إسترليني (102 مليار دولار).

في حين قد بلغت بريطانيا المركز السابع بأعلى نسب وفيات في العالم بسبب كوفيد، بمعدل أكثر من 128000 حالة وفاة.

الحلول التي يقترحها التقرير:

يحث التقرير الذي طلبته الحكومة في عام 2019، على أن يكون التثقيف الغذائي محورياً في المناهج الدراسية الوطنية، ويطالب بحماية معايير الغذاء من أي صفقات تجارية جديدة.

كما يوصي التقرير بإصدار تدابير تهدف لاستعادة وحماية البيئة الطبيعية لبريطانيا، من خلال الاستثمار في تقنيات الزراعة المستدامة وتقنيات الغذاء الجديدة.

مما يعني أن بحلول عام 2032، يجب رفع استهلاك الفاكهة والخضروات بنسبة 30٪، وزيادة استهلاك الألياف بنسبة 50٪، بينما يجب أن ينخفض استهلاك الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والملح والسكر بنسبة 25٪، كما يجب تقليل تناول اللحوم بمقدار 30٪.

ويقدّر التقرير بأن توصياته ستتكلف بحوالي 1.4 مليار جنيه سنوياً إلا أنها ستدر عائدات مباشرة للحكومة تصل إلى 3.4 مليار جنيه سنوياً.

وختاماً، التزمت الحكومة بالرد على التقرير فيما يسمى وثيقة سياسة الكتاب الأبيض في غضون ستة أشهر.