شهد نمو الاقتصاد البريطاني المتباطئ أدنى مستوى له منذ 6 أشهر!

شهد نمو الاقتصاد البريطاني المتباطئ أدنى مستوى له منذ 6 أشهر!

محتوى المقال :

كشفت نتائج مسح تم إجرائه يوم الاثنين، بأن انتعاش الاقتصاد البريطاني بعد الإغلاق شهد تباطؤاً حادّاً لاسيما خلال شهر أغسطس. حيث عانت الشركات من نقص غير مسبوق في الموظفين والمواد والمنتجات،
على الرغم من أن ضغوط التضخم القوية قد تراجعت قليلاً.

فقد انخفض مؤشر مديري المشتريات IHS Markit / CIPS للشهر الثالث على التوالي إلى 55.3 مقارنةً بـ 59.2 في يوليو،
وهو أدنى مستوى له منذ فبراير وهو هبوط أكثر حدة من متوسط التوقعات عند 58.4
في استطلاع أجرته رويترز للاقتصادييّن.

في حين تباطأ مؤشر مديري المشتريات المكافئ لمنطقة اليورو بدرجة أقل بكثير،
حيث انخفض إلى 59.5 فقط من أصل 60.2.

ورغم أن وتيرة النمو كانت أعلى قليلاً من متوسط ما قبل الوباء،
إلا أن IHS Markit قالت إن هناك علامات واضحة على أن التعافي يفقد زخمه بعد الربع الثاني المزدهر.

أفاد Chris Williamson، كبير الاقتصاديين في مجال الأعمال في شركته وفي شركة IHS Markit بقوله:
“على الرغم من تخفيف إجراءات احتواء ومكافحة كوفيد إلى أدنى مستوياتها منذ بدء الوباء،
إلا أن ارتفاع أعداد حالات الإصابة بالفيروس يحد من العديد من أشكال الإنفاق، ولا سيما من قبل المستهلكين،
كما كان لذلك أثر سلبي على النمو من خلال تفاقم أزمة نقص الموظفين وقلة الإمدادات والمواد”.

اشتكت الشركات في وقتٍ سابق من أن المتطلبات التي تحتم العزل الذاتي
على مخالطي الأشخاص المصابين بكوفيد جعلت من الصعب عليهم العثور على موظفين
وذلك لأن معظمهم سيجبر على العزل الذاتي في فترات مختلفة،
وبالفعل استجابت الحكومة لهذه الشكاوى وقامت بإلغاء هذه الإجراءات منذ 13 أغسطس لمن تم تطعيمهم بالكامل.

وقال Rhys Herbert الخبير الاقتصادي في بنك Lloyds:
“بعض الشركات تجد صعوبة في التوظيف. بسبب الاضطرابات في سلسلة التوريد،
كما تستمر الضغوط التضخمية بتشكيلها مصدر قلق في الوقت الحالي على الرغم من التباطؤ في تضخم مؤشر أسعار المستهلكين منذ يوليو”.

لقد كان الانخفاض في مؤشر مديري المشتريات مدفوعاً في الغالب بشركات الخدمات التي تشكل الجزء الأكبر من الاقتصاد البريطاني.
حيث انخفض التصنيع بشكل طفيف على الرغم من تراجع إنتاج السيارات والسلع الكهربائية بشكل رئيسي بسبب قيود العرض.

تنويه:

تم جمع بيانات المسح في الفترة ما بين 12 أغسطس و19 أغسطس.