عمدة لندن يفرض الكمامات على مستخدمي وسائل النقل!

عمدة لندن يفرض الكمامات على مستخدمي وسائل النقل!

أعلن عمدة لندن “صادق خان” قراراً يطالب فيه هيئة النقل في لندن (TfL) بفرض ارتداء الأقنعة قي الحافلات والقطارات “كشرط لاتخاذ هذه الوسائل” حتى بعد قرار الحكومة بجعلها “اختياريّة” بعد 19 يوليو.

في حديثه إلى Good Morning Britain، قال:
“لأننا لا نمتلك دعماً وطنياً في هذا القرار، سنجعله شرطاً للنقل،
ورغم أن هذا حل غير كامل، إلا أننا نعمل على تمرير لائحة داخلية لجعله قانوناً أيضاً”.

ويعني هذا القرار بأن على الركاب في جميع خدمات TfL، والتي تشمل مترو الأنفاق والحافلة والقطار،
الاستمرار في ارتداء أقنعة الوجه في المحطات وطوال مدة رحلتهم ما لم يكن لديهم عذر يعفيهم.

كما طلب “خان” من هيئة النقل في لندن إطلاق تدابير وإجراءات للمساعدة في ضمان استمرار استخدام الكمامات
في سيارات الأجرة وخدمات التوصيل الخاصة سواءً من قبل السائقين والركاب.

تأتي مطالبة “خان” بعد أن أعلن رئيس الوزراء يوم الاثنين أن معظم قيود كوفيد القانونية في إنجلترا،
بما في ذلك ارتداء القناع الإجباري في العديد من الأماكن العامة الداخلية، ستنتهي الأسبوع المقبل
كجزء من المرحلة الأخيرة من خريطة الطريق الخاصة به للخروج من إغلاق فيروس كورونا في 19 يوليو.

فقد أفاد “صادق خان” بأنه غير مستعد لتعريض مستخدمي مترو الأنفاق والقطار ومستخدمي وسائل النقل الآخرين في العاصمة للخطر من أجل إلغاء ارتداء الكمامات بعد ما يسمى “بيوم الحرية”.

وقال:
“سنوظف أكثر من 400 ضابط مختص بحفظ القانون لكي يتأكدوا من التزام جميع الركاب بارتداء الكمّامات،
ويقوموا بتذكيرهم بأهمية القيام بذلك”.

وأضاف:
“كان من الأفضل لو تم تطبيق القواعد الوطنية من قبل الحكومة في جميع أنحاء البلاد لتجنب أي لبس،
لكن الحكومة لأسباب خاصة بها قررت عدم القيام بذلك”.

وفيما يتعلق بالأشخاص القادمين إلى لندن من أجزاء أخرى من المملكة المتحدة، قال:
“عدد من الخدمات التي تأتي إلى لندن ليست مسؤوليتي، أما إذا كنت في لندن، فعليك اتباع القواعد”.