الحكم بالسجن على مدير NHS السابق بسبب خداعه!

الحكم بالسجن على مدير NHS السابق بسبب خداعه!

أطلقت المحكمة قرارً يقضي بسجن مدير سابق لهيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS)
بعد أن قام بانتهاك ثقة طاقم موظفي الخدمة الصحية وسرق أكثر من 800 ألف جنيه إسترليني.

كان Barry Stannard الذي يبلغ 53 عاماً، المدير الوحيد لشركتين تم إنشاؤهما كموردين في Mid Essex Hospital Trust (MEHT)، وقد نفذ العديد من عمليات الاحتيال بين عامي 2012 و2019.

حيث قدم Stannard سلسلة من الفواتير المزيفة التي وقعها بنفسه قبل أن يبدد الأموال المخصصة لرعاية المرضى على تحسينات منزله.

وقد أقر “ستانارد” بأنه مذنب واعترف بممارسة الاحتيال والغش على الإيرادات العامة في محكمة Chelmsford Crown،
فحُكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات وأربعة أشهر.

كما كشفت المدعية العامة Amy Oliver بأن قيمة كل فاتورة مقدمة كانت أقل من 7500 جنيه إسترليني كحد أقصى
والتي قام Stannard بالموافقة عليها، وبأنه في محاولة لتبرير احتياله وجعله يبدو مشروعاً، أخبر المحكمة بأنه كان يرسل رسائل بريد إلكتروني إلى زملائه من الموظفين في الشركتين بحد زعمه، لكن Oliver علّقت “لا يوجد دليل على ذلك”.

أفادت السيدة أوليفر بأن Stannard اعتاد على تشجيع زملاءه على اختيار عروض أسعار من الشركتين،
ثم كان يقوم بفرض القيمة المضافة على الثقة الضريبية التي يبلغ مجموعها أكثر من 132 ألف جنيه إسترليني،
رغم من عدم تسجيلهما في ضريبة القيمة المضافة.

وأضافت:
“لقد اعترف بأن كلا الشركتان لم تقدما أي منتجات أو خدمات مشروعة، وأضافت وبأنه هدر الأموال ليحظى بأسلوب حياة فخم، على الرغم من أن محامي الدفاع نفى ذلك في المحكمة”.

تم إيقاف ستانارد في سبتمبر 2019 وفصله في جلسة استماع تأديبية عقدت في غيابه بعد شهرين، وتم اليوم الحكم عليه بالسجن.