ماهو الحي في لندن ذو الكثافة المروريّة الأقل على الإطلاق؟

ماهو الحي في لندن ذو الكثافة المروريّة الأقل على الإطلاق؟

تم إجراء بحث من قبل بعض النشطاء البيئيين حيث توصلوا إلى أن:

55% من شوارع لندن الشرقية التي لا تعاني من الازدحام تحتوي على حركات مشي وركوب دراجات بنسبة عالية.

وعادةً ما تستخدم هذه الشوارع غير المزدحمة كاميرات مراقبة أو أواني نباتات عملاقة لمنع الأزمات المروريّة من التسلل إليها وتثبيطها في حال حدث ذلك، من أجل الحفاظ على سلامة المشاة وراكبي الدراجات.

لكن هذه الطرق أثبتت أنها مثيرة للجدل، وذلك لأن العديد منها تم إدخاله بموجب قانون الطوارئ بسبب كوفيد مع القليل من الاستشارات، حبث يقول المعترضون أنها أدت إلى تفاقم الأزمات المروريّة في الشوراع الرئيسيّة، حيث يقود سكان لندن سياراتهم بدل اتخاذ وسائل النقل العامة.

بعد استطلاع قام به تحالف Healthy Streets Scorecard يوم الثلاثاء في 7 يوليو 2021، تبيّن أن حي Waltham Forest هو الثاني على قائمة الأحياء الأقل ازدحاماً، حيث 47% من شوراعه هي كذلك.
يليه حي Newham في المرتبة الثالثة مع 40% من شوارعه ذات ازدحام منخفض.

على النقيض من ذلك، كان أقل من 5% من الطرق في Croydon وBarking وDagenham وBexly في قائمة الازدحام المنخفض.

صنَّف الاستطلاع مدينة Islington كأفضل منطقة ذات “شوارع صحية” في العاصمة بشكل عام، تليها Hackney وCamden.

اعتمد التصنيف على سلسلة من أدوات القياس، مثل:

  1. معدلات إصابات المشاة وراكبي الدراجات
  2. الممرات الآمنة للدراجات
  3. حدود السرعة التي لا تتجاوز ال20 ميلاً في الساعة
  4. شوارع المدارس –حيث يتم تقييد المركبات بأوقات توصيل الطلاب
  5. أماكن الكراجات.

أعضاء التحالف هم:

CPRE London، Future Transport London، London Cycling Campaign، London Living Streets، Possible، RoadPeace ،Sustrans in London وWheels for Wellbeing.

وقال بيان صادر عن التحالف:

“في حين أن مخططات الحد من حركة المرور يمكن أن تكون مثيرة للجدل، فقد أظهر العام الماضي أنه عندما يكونون المجالس متأكدين، يمكنهم إحداف فرق كبير لسكانهم وللندن.”