انطلاق المظاهرات ضد زعماء قمة السبع لاتّهامهم بالكذب!

انطلاق المظاهرات ضد أعضاء قمة السبع لاتّهامهم بالكذب!

خرج أكثر من 500 شخص (معظمهم من الناشطين المهتمّين بالبيئة)
في احتجاجات تهتف “كاذبون” في زعماء العالم الذين حضروا قمّة مجموعة السبع في Cornwall.

فقد شهد أمس تجمّع المتظاهرين في St Ives،
حيث ألقى المحتشدون خطابات في وسط المدينة قبل السير في باقي أرجاء المنطقة المطلّة على البحر، ممّا أدّى إلى إغلاق عدة طرق.

وكانت قد خطّطت مجموعة تغيّر المناخ لعدة مظاهرات في الفترة التي تسبق المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام وخلاله.

يهدف النشطاء المتظاهرون إلى تحميل قادة العالم المسؤولية عن “فشلهم في احترام التزامات المناخ العالمي التي قطعوها على أنفسهم في باريس في عام 2015”.

وقد ارتدى العديد منهم ملابس ملوّنة،
للتعبير عن مختلف الفصائل المتخصّصة في Extinction Rebellion (وهي منظّمة تضم المتمرّدين على الانقراض ومسببّاته)،
بينما ارتدى آخرون رمز المنظمة على الملابس العادية.

استهدفت مسيرة أمس تسليط الضوء على موقف منظّمة Extinction Rebellion بأن أقليّة ثريّة من دول وشركات العالم هي السبب الرئيسي لأزمة المناخ والبيئة،
ومع ذلك فإن آثار أفعالهم ونشاطاتهم تقع أولاً وقبل كل شيء على الفقراء.

تأمل المجموعة أن تحثّ احتجاجاتهم المتكرّرة القادة المجتمعين في خليج Carbis على التحرك فوراً لمعالجة حالة الطوارئ المناخيّة والبيئيّة.

وصرّحت المنظّمة:
“قد يبدو أنهم يقولون بعض الأشياء الصحيحة عن العمل المناخي،
لكن كلماتهم وخطاباتهم غالباً ما تكون غطاءً للأكاذيب وأنصاف الحقائق والمعلومات المضلّلة”.

في نشاطٍ منفصل، ارتدى بعض الأشخاص من ضمن منظّمة Ocean Rebellion زي حوريات البحر وتنكّروا كجثث على الشاطئ، كما قاموا بوضع لافتات كُتب عليها:
“بينما تموت الكائنات في البحر، نموت نحن لمناشدة القادة كي نحثّهم على اختيار فعل الشيء الصحيح”.

ومن المقرّر غداً أن يتظاهر النشطاء في Falmouth احتجاجاً على الحكومات ووسائل الإعلام والشركات.

بينما ستنطلق مظاهرة يوم الأحد في St Ives،
للمطالبة بتجمّع المواطنين من أجل المناخ والعدالة البيئيّة وفي سبيل وضع السلطة بأيدي المواطنين.

حذّرت شرطة Devon و Cornwall السكان المحلييّن من توقع حدوث تأخيرات وتعطيلات على الطرق خلال عطلة نهاية الأسبوع.