خطة حكوميّة جديدة تحظر الهواتف المحمولة من المدارس!

خطة حكوميّة جديدة تحظر الهواتف المحمولة من المدارس!

تدرس الحكومة مشروع فانون لحظر الهواتف المحمولة خلال الدوام المدرسي
بموجب مجموعة خطط جديدة يناقشها الوزراء.

فقد قال وزير التعليم Gavin Williamson:
“إن أضرار الهواتف لا تقتصر فقط على تشتيت الأطفال،
فمن الممكن أن يكون لها تأثير مؤذي على الصحة العقلية للتلميذ،
أريد أن أضع حداً للاستخدام الكبير لها،
ومما سيساعد على ذلك، فرض قانون يمنع من استخدام الأجهزة المحمولة في المدارس.

كما نطلب من الوالدين والمعلمين المساهمة مع الحكومة في تحسين حال الفصل الدراسي،
والتي تتضمن توعية التلاميذ إلى الحظر المحتمل على استخدام هواتفهم في المدرسة”.

وأضاف السيد ويليامسون:
“بالطبع لا يوجد أي أب أو أم سترغب بإرسال أطفالها إلى مدرسة ضعيفة المستوى
من حيث أسلوب القواعد والفصول الدراسية،
لذا يجب أن نجعل من كل مدراسنا مكاناً آمناً يسمح للطلاب بالتفوق وللمعلمين بالنجاح والازدهار في مهنتهم.

لكي يستطيع التلاميذ التغلب على التحديات الناجمة عن ظروف الوباء،
نحتاج إلى ضمان الهدوء والإفادة الكاملة من الفصول الدراسية الهادئة”.

لكن Geoff Barton الأمين العام لرابطة الزعماء بالمدرسة والكليات، اتهم السيد ويليامسون بالاهتمام بالأشياء الثانوية بدلاً من التركيز على ما تحتاجه المدارس حقاً كأولويّة.

وقال: “يبدو أن وزير التعليم مهووس بموضوع الهواتف المحمولة في المدارس،
وفي الحقيقة يأمل مدراء المدارس والمعلمون أن يقوم وزير التعليم بطرح خطة طموحة وحيّوية بعد بطأ عملية التعليم خلال الوباء،
ويفضلون إلى إيجاد طريقة ما لتقليل الاضطراب التعليمي الذي من المرجح أن نقبل عليه،

بدلاً من التركيز على أمور صغيرة كموضوع سلوك الطلاب في المدارس”.