اقتراح خطّة جديدة لإعادة تدوير القمامة في بريطانيا!

اقتراح خطّة جديدة لإعادة تدوير القمامة في بريطانيا!

تدرس الحكومة البريطانية خطة من شأنها أن تقوم بتوحيد مجموعات معيّنة للنفايات في جميع أنحاء البلاد،
والتي ستشمل صناديق منفصلة للمواد الجافة بهدف إعادة تدويرها مقسّمة إلى:
(نفايات الزجاج، نفايات المعدن، البلاستيك، الورق، البطاقات) بالإضافة إلى صناديق لقمامة الحدائق ونفايات الطعام والمواد غير القابلة لإعادة التدوير.

وبموجب هذه الخطة، من المتوقع أن تجبر الحكومة كل أسرة على وضع سبعة صناديق منفصلة أمام منزلها،
لتشمل التقسيمات السابقة كجزء من المشاريع الجديدة التي تنظُر فيها الحكومة.

والتي تفكّر في إطلاقها بحلول عام 2023/24.

ومن الممكن حينها أن تسمح الحكومة لبعض المقاطعات بجمع نفايات إعادة التدوير في مكان معاً،
ولكن فقط في المناطق التي لا يمكن فيها للأسر استخدام سبع سلال.

لكن هيئة ممثّلي مجالس المحافظات عارضت الفكرة ووصفتها بأنها “فكرة سيئة”،
وحذّرت من أنها قد تؤدي إلى بعض الفوضى والارتباك.

وقالت لجنة مجالس المقاطعات، التي تمثل 183 مجلساً في إنجلترا،
بأن هذه الخطط في حال تم تنفيذها قد تؤدي إلى إغلاق الممرات وانسداد الأرصفة وازدحامها بالصناديق الكثيرة.

وأضافت بأنها قد تتسبّب في ازدحام شاحنات القمامة على الطرق، مما سينتج عنه أيضاً حدوث اضطراب وفوضى.

كما قامت الهيئة بتقدير تكاليف هذه الخطة ووجدت بأنها ستتطلّب حوالي 680 مليون جنيه إسترليني كل عام، إلى جانب ذلك، ستجلب لنا مشكلة جديدة وهي التخلص في وقتٍ لاحق من الصناديق الموجودة لدى جميع الأُسر.

وختاماً، طالبت لجنة المجالس بإلغاء هذه الفكرة وتتطلّع إلى اتخاذ قرارات حول كيفية جمع القمامة ليتم إعادة تدويرها.