14 متجر دجاج في شارع واحد في لندن يقود الناس عبر المدينة فقط لزيارته

14 متجر دجاج في شارع واحد في لندن يقود الناس عبر المدينة فقط لزيارته

شارع Mile End في Tower Hamlets يضم 14 متجر دجاج ذات شعبية كبيرة وتجعل العملاء يسافرون من جميع أنحاء لندن لشراء وجبات مقابل أقل من 2 جنيه إسترليني.

متابعة: ماريا نصور

يصطف العمال للخروج من الأبواب في حوالي الساعة 5 مساءً كل يوم على طول الشارع الذي يطلق عليه “The Chicken Shop Mile”.

يقول محمد أحمند صاحب مطعم The Maq للوجبات السريعة في Mile End شارع أن الناس يسافرون من جميع أنحاء العاصمة لتناول الطعام عنده.

افتتح محمد عمله في أوائل عام 2020 قبل أسبوع واحد فقط من انتشار جائحة Covid-19. ويقول إنه على الرغم من تباطؤ العمل بسبب الفيروس لا يزال العملاء يأتون من أماكن بعيدة. و يقول:

“يأتي الناس إلى هنا من إلفورد ورمفورد وغرب لندن، يركب الناس سياراتهم ويقودون السيارة لمدة نصف ساعة للوصول إلى هنا لشراء الدجاج.”

“نحن أحد متاجر الدجاج الوحيدة التي تفتح هنا حتى الثانية صباحاً. هذه أفضل منطقة للدجاج في لندن، يأتي الناس من كل مكان.”

و أضاف: “هذه منطقة ممتازة وربما كان الأمر مختلفاً قبل 10 سنوات. لكن أسعار الإيجار ارتفعت في السنوات العشر الماضية”.

و قال روس كوتي مالك متجر دجاج ديكسي تشيكن إن العمل أصبح بطيء بسبب الوباء. لكنه لم يكن قلقاً بشأن انخفاض عدد العملاء. و أضاف:

“نحن هنا منذ 15 عاماُ. لم يكن الأمر كما كان قبل Covid. ونواجه المزيد من المنافسة من السلاسل الكبيرة. لكن متجري هو الوحيد في هذه المنطقة [من الطريق] لذلك لا يزال الناس يأتون”.

متجر الدجاج المفضل لديك قد يكون سبب في السمنة المفرطة لدى الأطفال

لكن تشير إحصائيات المجالس المحليّة إلى أن أعداد الوجبات السريعة الرخيصة المتاحة بسهولة هي عامل أساسي في ارتفاع مستويات السمنة لدى الأطفال والبالغين في البلدة.

أكثر من ربع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 11 عاماً في البلدة يعانون من السمنة المفرطة، كما هو الحال مع واحد من كل سبعة أطفال تتراوح أعمارهم بين أربعة وخمسة أعوام، وفقاً لمجلس Tower Hamlets.

يعزو المجلس هذه الحالة الصحية السيئة إلى قلة النشاط البدني وسوء التغذية. مما يسلط الضوء على الصلة بين بدانة الأطفال والمشاكل الصحية المرتبطو التي تبدأ لاحقاً بما في ذلك أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسرطان.

وأوضح المجلس أن الحجم الكبير من متاجر الدجاج والوجبات السريعة في البلدة يساهم في بدانة الأطفال. مضيفاً أنه يسعى إلى معالجة هذه المشكلة من خلال برامج تشجع الشباب على ممارسة المزيد من التمارين وزيادة توافر الفاكهة والخضروات في المدارس.

ومع ذلك قد يكون هذا صعباً في مناطق مثل Mile End شارع حيث تشتهر متاجر الدجاج بأنها من بين الأفضل في لندن ولا تزال تحظى بشعبية كبيرة.

ما هو موقف المجلس؟

وقالت المستشارة أسماء بيغوم نائبة رئيس البلدية والعضو الرئيسي للأطفال:

“إن الحد من السمنة في تاور هاملتس يمثل أولوية رئيسية للصحة العامة. تنجم سمنة الأطفال عن عدد من المشكلات المرتبطة بسوء النظام الغذائي وانخفاض مستويات النشاط البدني. وقد ازدادت العديد من هذه المشكلات خلال جائحة كوفيد. و نحن نعمل مع الشركاء لتحسين تدفق الغذاء الصحي الميسور التكلفة وزيادة فرص الجري واللعب. نحن نعمل مع المدارس ودور الحضانة ومراكز الأطفال لتوفير طعام صحي. ولدينا المزيد من جوائز المدارس الصحية”

و أضافت :” كما أننا نعمل بشكل وثيق مع شركات الأغذية المحليّة لتقليل مستويات الدهون والسكر والملح وزيادة توافر الفواكه والخضروات الطازجة. ن بما في ذلك توفير وجبات مدرسيّة مجانية ومن خلال خطط القسائم. تتضمن خطتنا المحليّة قيوداً على أي محال وجبات سريعة جديدة قريبة من المدارس أو في مراكز الترفيه التي يديرها المجلس.”

“نحن نعمل باستمرار مع الشركاء لضمان أن المهنيين في المدارس والنظام الصحي وخارجها قادرون على دعم الأطفال في سن المدرسة ليتمتعوا بوزن صحي.”

اقرأ المزيد: اعتباراً من 6 سبتمبر بدء تطعيم الأطفال بعمر 12 عام في إطار خطط العودة للمدرسة!