منزل من العصر الفيكتوري معروض للبيع مقابل 4.6 مليون جنيه إسترليني

منزل من العصر الفيكتوري معروض للبيع مقابل 4.6 مليون جنيه إسترليني

منزل من العصر الفيكتوري معروض للبيع مقابل 4.6 مليون جنيه إسترليني في برج ساعة سانت بانكراس شقة مع سقف فيكتوري

تم عرض منزل في مبنى الإحياء القوطي المهيب والذي ظهر كمحطة ‘King’s Cross Station’ في فيلم هاري بوتر بجزئه الثاني Chamber of Secrets “غرفة الأسرار”.

المنزل القوطي المزخرف معروض للبيع في برج ساعة St Pancras Chambers.

كان الطاقم الذي قام بهندسة المنزل المعمارية المهيبة لسانت بانكراس أكثر بريقًا من المحطة الحقيقية.

تم تصميم هذا المبنى التاريخي من قبل السير جورج جيلبرت سكوت ، ويعود تاريخه إلى سبعينيات القرن

التاسع عشر ويضم شققاً، بعضها بسقوف يبلغ ارتفاعها 10 أمتار ، فوق فندق Renaissance St Pancras في طريق Euston.

المنزل الذي تبلغ تكلفته 4.6 مليون جنيه إسترليني هو المنزل الوحيد الذي لم يتأثر بالسقف الفيكتوري الأصلي، وهو معروض في المملكة المتحدة مع شركة Sotheby’s International Realty.

يتكون المنزل من غرفتي نوم وحمامين أحدهما به حمام نحاسي فوق غرفة النوم الرئيسي ، مطل على أسطح منازل King’s Cross ، كما وقد تم ترميم المنزل من قبل المالكين الحاليين كجزء من مشروع تجديد شامل.

أرفف المطبخ مصنوعة من الخشب المستصلح من شجرة كانت تقف في الشارع بالخارج ، بينما يمكن رؤية أبواب المحطة الأصلية من جميع زوايا المنزل.

قالت شيرين مالك من شركة UK Sotheby’s International Realty إن هناك أيضاً “فندق على مستوى

عالمي ، ونادي خاص للأعضاء ، وصالة ألعاب رياضية ومنتجع صحي ، وبالطبع إمكانية الوصول إلى واحدة

من أجمل محطات القطارات في العالم”.

يقع المنزل في نفس مبنى محطة قطار St Pancras International ، حيث سيتمكن المالك التالي من تحقيق

أقصى استفادة من اتصالات باريس وبروكسل وأمستردام بعد انتهاء الوباء.

كما تم إدراج شقة البنتهاوس الشهيرة للبيع في St Pancras Chambers في الأشهر الأخيرة، ويشكل الطوب

المكشوف والعوارض الفيكتورية في مساحة المعيشة خلفية درامية لدرج حلزوني كبير مع ثريا مركزية.