الحرب بين جونسون و Dominic Cummings لم تنتهي!

الحرب بين جونسون و Dominic Cummings لم تنتهي!

ألقى مستشار رئيس الوزراء السابق ” Dominic Cummings ” قنبلة سياسيّة،
حيث نشر مجموعة رسائل WhatsApp مسربة لرئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” على حسابه Substack عبر البريد الإلكتروني، قبل مؤتمر جونسون بقليل.

فقد كشفت نصوص فاضحة ضمن رسائل واتساب لجونسون” بأنه كان قد سخر من وزير الصحة “مات هانكوك “،
ووصفه بقوله “شخص ميؤوس منه”،
كما قال بأنه كان يجب استبدال هانكوك بـ ” Michael Gove” في مهام دراسة خطط تحقيق السلامة العامة منذ الوقت الذي بدأت فيه جائحة كوفيد بالسيطرة على المملكة المتحدة في شهر مارس الماضي.

ولم يقوم جونسون بنفي حقيقة الرسائل أو إنكارها.

ففي الواقع كان جونسون قد أثار نقاشات فعلاً حول تقييم تصرفات وزير الصحة خلال اللحظات الأولى الحرجة من الوباء.

كما اتّهمه بإهمال دور الرعاية ومراكز فحوصات كوفيد طوال شهر أبريل،
لأن تركيزه كان مُنصبّاً على مؤتمره الصحفي الذي حدث في نهاية أبريل والذي ادّعى فيه النجاح في إنجاز 100000 اختبار كورونا يومياً.

لكن نصوص ملف الرسائل لم تتضمن دليلاً على أن “هانكوك” قد وعد زملائه فعلاً بإعطاء الأولويّة لعمل اختبارات كوفيد لجميع المرضى الذين تم إخراجهم من دور الرعاية قبل الأشخاص الآخرين،
وهو أمر قال “كامينغز” إنه يستطيع إثباته وسيثبته.

كما زعم “كامينغز” أن بوريس جونسون لديه “خطة واضحة” لإنقاذ نفسه،
من خلال الاستقالة من منصب رئيس الوزراء بعد عامين من الانتخابات المقبلة كحدٍ أقصى،
مضيفًًا أنه لا يريد سوى جني الأموال والاستمتاع بوقته طوال الوقت.

إلى جانب ذلك، انتقد “كامينغز” أسلوب القيادة الخاص بجونسون،
فقال: “تجده دوماً يتجنب الاجتماعات والمؤتمرات بمجرد أن يشعر ببعض الإحراج”.